أخبار

«الصحة العالمية» تدعو البلدان إلى الإبلاغ عن أي إصابات بشرية بإنفلونزا الطيور

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن الولايات المتحدة الأمريكية، أبلغت عن اكتشاف إصابات بإنفلونزا الطيور H5N1 في 29 قطيعا من الأبقار والماعز في 8 ولايات مختلفة، وأن هناك حالة إصابة بشرية لعامل في مزرعة أبقار في ولاية تكساس حيث تعرض لأبقار مصابة.

 

وقالت المنظمة في بيان، إن إصابة الثدييات بإنفلونزا الطيور يدلل على تطور جديد لهذا الفيروس، مشيرة إلى ضرورة أن يتخذ عمال المزارع وغيرهم من الأشخاص الذين على اتصال وثيق بالأبقار الاحتياطات اللازمة في حالة إصابة الحيوانات.

من جانبه، أكد رئيس برنامج الإنفلونزا في المنظمة الدكتور وين تشينغ تشانغ، أنه تم اكتشاف الفيروس في ألبان الحيوانات المصابة به، داعيا في الوقت نفسه الناس إلى ضمان الممارسات الغذائية الآمنة، بما في ذلك استهلاك الحليب المبستر، إلى حين انتهاء التحقيقات.

وأضاف أن أول حالة بشرية أصيبت بإنفلونزا الطيور في ولاية تكساس، حيث انتقال الفيروس من بقرة إلى الإنسان، وكذلك انتقال العدوى من الطيور إلى البقر، ومن البقر إلى البقر، ومن البقر إلى الطيور، مما يشير إلى أن الفيروس أصبح ينتقل بطرق أخرى جديدة غير معروفة حتى الآن ، داعيا في الوقت نفسه البلدان إلى إبلاغ المنظمة في حال حدوث إصابات بشرية بإنفلونزا الطيور، وإجراء تحقيقات تفصيلية لمنع ووقف انتشار العدوى ، وتوفير الإدارة السريرية للمرضى ، وغيرها من تدابير الصحة العامة.

زر الذهاب إلى الأعلى